Friday, November 25, 2016

نظام المحاماة ومهنة المحامي






نظام المحاماة ومهنة المحامي


ظهرت مهنة المحاماة منذ زمن بعيد فهي معروفة منذ وجود المصريين القدامى حوالي 2778 قبل الميلاد، حيث كان هناك مجموعة من أهل العلم الذين يُزكون من أجل المشورة للمتخاصمين، كما كانت لدى السومريين في 1750 قبل الميلاد
 

نظام المحاماة


وقد أصبح يستخدم مصطلح محامي في عهد جوستنيان لتمييز الوكلاء إن كانوا مدنيين أو بالعمولة وهذا عن الصناع والتجار، كما كان لديهم كل الحق في أن يكونوا رابطة مهنية تخصهم، أما في الدول الإسلامية فيرجع أول تنظيم للمحاماة عام 1292

تعتبر المحاماة من إحدى المهن الحرة والمستقلة، أما لقب محامي فيطلق على كل من لديه شهادة في الحقوق أو شهادة كفاءة أجنبية معادلة لها والتي تكون مسجلة قانونيا بهيئة المحامين، وهذا بعد تأديته للقسم
.
    تتجلى مهنة المحامي في كونه يقدم النصح والإرشاد وكذا مختلف الإستشارات القانونية والعمل على مساعدة وتمثيل الخصوم وكذلك ضمان الدفاع عنهم، وبهذا الشأن يقوم بتقديم المرافعات والمناقشات أمام اللجان القضائية، كما ينتمي المحامي تلقائيا بحكم الإنتساب إلى منظمة المحامين


نظام المحاماة ومهنة المحامي

 مهنة المحامي في البلاد العربية


كان أول إصدار للائحة تنظيم المحاماة في العام 1884 بمصر، وفي السودان عام 1952، اما في الجزائر فتأسست العام 1920

وتعتبر مهنة المحاماة في قبل كل شيء رسالة إنسانية يسودها العدل وإحقاق الحق، وتعتبر أيضا مهنة مستقلة تتكاتف مع السلطة القضائية في تحقيق العدل

شروط الإنتساب إلى مهنة المحاماة


 الجنسية المحلية: ويعني هذا أن يكون المحامي يحمل للجنسية الوطنية للبلد التي ينشط به

أن يكون متحصلا على شهادة أو إجازة في الحقوق، وكذلك لديه الكفاءة المهنية والقدرة على مباشرة مهنة المحاماة

نظام المحاماة ومهنة المحامي


وظائف المحامين

وظيفة المساعدة
ويقصد بها قدرة المحامي على تقديم كافة سبل النصح والإرشاد وكذا مختلف المساعدات والاستشارات القانونية، بالإضافة إلى وجوب قدرته على تمثيل الخصوم أحسن تمثيل والدفاع عنهم، وتتمثل مساعدة المحامي لموكليه في الإشارة الشفوية والكتابية، مساعدتهم أثناء قضاياهم الجزائية، السعي إلى الإصلاح بين الخصوم والمرافعة

وظيفة التمثيل
هو وجوب تمثيل المحامي لخصومه أثناء المرافعة وحضوره للجلسات وقيامه باللازم من أجل مساعدة موكليه، وكذلك للمحامي القدرة على القيام باسم موكله في مختلف الإجراءات التي تقتضيها الدعوة


حقوق المحامي

    تعطي مهنة المحاماة لأصحابها عديد الحقوق، من بينها *
حق المحامي في ارتداء الزي المدني *
الحق في أن يلقب بالمحامي *
حق المحامي في أن يحصل على أجرة مقابل أتعابه *
حق المحامي في أن يكون له ختم يحمل اسمه ولقبه ومهنته، ويستعملها في مختلف الرسائل وما تقتضيه المهنة *
حق المحامي في أن يكون لديه لافتة خاصة به تحمل اسمه ولقبه ومهنته، ليعلقها أمام مكتبه *
للمحامي الحق في الحصانة بالدفاع وكذلك له حرية التفكير والتصرف وأيضا الاستقلال المهن *

واجبات المحامي

عنصر فعال في المحاكمة، حيث لا يمكن لأي محاكمة أن تكون صحيحة وسليمة في غياب المحامي وهذا في أغلب الحالات القضائية

للمحامي دور كبير في التعامل مع القاعدة القانونية والبحث في كيفية تفسيرها وكيفية تطبيقها

الصدق إذ يجب على المحامي أن يكون صادقا في أقواله وأفعاله، وكذلك يجب عليه أن يكون محل ثقة أمام موكليه وزملاءه وكذلك في أعين القضاة

الإخلاص والاعتدال: وهذا بسعيه إلى الدفاع عن كل شرائح المجتمع، وحرصه على مراعاة الآداب العامة وهو في المحكمة

 الاستقامة واللطف مع الموكلين ومع زملاءه

اقرأ أيضا

نظام المحاماة ومهنة المحامي
4/ 5
Oleh