Tuesday, November 8, 2016

هل يستطيع مريض السكري التبرع بالدم





هل يستطيع مريض السكري التبرع بالدم

يعتبر مرض السكري مجموعة من الاضطرابات التي تؤثر على عملية الأيض حيث تعمل على التأثير على معدلات السكر في الدم والذي يتمثل في الجلوكوز حيث يعتبر أحد الهرمونات التي يتم فرزها عن طريق البنكرياس ويساعده الأنسولين في الدخول إلى خلايا الجسم لكي يعمل بشكل طبيعي



عند الإصابة بمرض السكري يحدث خلل في تلك العملية نتيجة تجمع الجلوكوز في المجرى الدموي داخل الجسم والذي يخرج على هيئة البول في النهاية ويمكن أن يحدث هذا الخلل نتيجة إما أن الأنسولين لا يتم إفرازه بشكل مناسب أو أن هناك خلل في خلايا الجسم يجعلها لا تستجيب للأنسولين بشكل طبيعي


مرض السكري والتبرع بالدم

يعتبر التبرع بالدم هو أحد الإجراءات الطبية التي يتم فيها نقل كمية من الدم من شخص سليم معافى إلى شخص يحتاج لهذا الدم وغالبا ما تقدر كمية الدم المنقولة من المتبرع حوالي 450 مل والتي تمثل حوالي ما يقرب من 8% من دم الإنسان الطبيعي ويمكن أن تستغرق عملية التبرع أقل من ربع ساعة حيث يتم تجميع الدم في كيس طبي يحتوي على مواد مانعة للتجلط

قبل القيام بنقل الدم من المتبرع يجب أولا التأكد من سلامة المتبرع وذلك من خلال إجراء بعض الفحوصات الطبية عليه من قبل الطبيب المختص حيث يتم التأكد من خلو المتبرع بالدم تماما من الأمراض المعدية التي يمكن أن تنتقل من خلال عملية نقل الدم مثل أمراض التهابات الكبد الوبائية والملاريا


هل يستطيع مريض السكري التبرع بالدم

هل يستطيع مريض السكري التبرع بالدم


ذكرت الجمعية الكندية لمرض السكري أن مريض السكري يمكنه التبرع بالدم كأي شخص طبيعي إذا كان لا يعاني من مضاعفات مرض السكري بالإضافة إلى سيطرته على نسبة الجلوكوز في الدم ويمنع المريض الذي يعتمد على الأنسولين في علاجه من التبرع بالدم حيث أنه غير مؤهلا للتبرع حيث أن التبرع بالدم في هذه الحالة يمكن أن يحدث خلل وصعوبة في السيطرة على مستويات الجلوكوز في الدم ومن المحتمل حدوث انخفاض في مستويات الجلوكوز في الجسم 
(hypoglycemia)

ولذلك يمكن أن يقوم مريض السكر الذي لا يعاني من أي مضاعفات بالتبرع بالدم حيث أن التبرع بالدم يعمل على تنشيط الدورة الدموية بالجسم بالإضافة إلى خفض ضغط الدم والكوليسترول


هل يستطيع مريض السكري التبرع بالدم


هناك نوعان من مرض السكري وهما كالتالي

مرض السكري النوع الاول


حيث يحدث هذا النوع نتيجة عدم إفراز البنكرياس للأنسولين أو إفراز كميات قليلة منه لا تكفي للقيام بالعمليات الحيوية ويعتبر هذا النوع أقل شيوعا ويعتمد في علاجه على الهرمون التعويضي لهرمون الأنسولين

مرض السكري النوع الثاني

ويعتبر هذا النوع هو الأكثر شيوعا حيث يصيب نسبة كبيرة من مرضى السكر وذلك فوق سن العشرين ويحدث هذا النوع عندما لا يتم فرز كمية مناسبة من الأنسولين أو عند حدوث مقاومة للأنسولين من قبل خلايا الجسم حيث يحدث انحراف لمستوى الجلوكوز في الدم ويسمى هذا النوع بمرض السكري الغير معتمد على الأنسولين ويتم استخدام العقاقير الدوائية لعلاج هذا النوع من مرض السكري


اقرأ أيضا

هل يستطيع مريض السكري التبرع بالدم
4/ 5
Oleh